الرضا الوظيفي لدى الموظفين وصاحب العمل

الرضا الوظيفي هو مجموعة من المعطيات الجميلة التي يشعر بها الموظف تجاه نفسه ووظيفته والمؤسسة التي يعمل بها، والتي تحول عمله للنجاح ومن ثم حياته كلها إلى متعة سعادة
سعادة العمل والرضا في الحياة

 أهمية الرضا الوظيفي ،وأثره في زيادة الإنتاج وهو المهم لصاحب العمل قبل ان يكون مهم للشخص نفسه

يوجد علاقة قوية بين الرضا الوظيفي و زيادة قدرة الفرد على الإنتاج و يمكن إيجاز أهمية الرضا الوظيفي فيما يلي

– قيام الفرد ببذل مجهود كبير و تقديم أفضل ما لديه من أجل الوصول إلى أهداف المؤسسة أو الشركة

– تمكن المؤسسة من المحافظة على الخبرات و الكفاءات البشرية الموجودة لديها و عدم تسربها لمنشأة آخرى

– وقوف العاملين بجانب المؤسسة أوقات الأزمات دون النظر إلى المقابل المادي.
– تعزيز ولاء و انتماء العاملين تجاه المؤسسة التي يعمل بها .
– تحسين و تطوير منتجات المنشأة أو المؤسسة و بالتالي تتحسن سمعة المنشأة و تزيد أرباحها .

– زيادة قدرة المؤسسة على مواجهة المشكلات ،و الإستعداد لمواجهة المنافسات بينها و بين باقي المؤسسات

أساسيات عناصر الرضا الوظيفي

– الثقة المتبادلة
– الاستمتاع بالعمل
– الترابط بين المؤسسة والموظف
– العلاقة الجيدة مع الرؤساء
– الإحساس بأهمية دوره في المؤسسة
– تقدير وحرص المؤسسة
– الاستقرار النفسي
– تحقيق الإنجاز
– توافق الوظيفة

استنفار كافة طاقات ومواهب العاملين بالمؤسسة لتقديم أفضل ما عندهم لتحقيق أهداف المؤسسة.

– المحافظة على الرصيد الاستثماري البشري والفني والخبراتي للمؤسسة من التسرب أو الضياع.
– تعزيز قدرة المؤسسة على تحقيق أهدافها ومغالبة أي تحديات تواجهها.

 ولذلك نجد أنه أحدث تحولا ملحوظا في نظام الإدارة والتسويق.

حيث توزع اهتمامها بين تحقيق الرضا الوظيفي للعاملين بها مع الاهتمام بكسب رضا العميل، حيث أكدت التجربة العملية أنه لا سبيل للوصول إلى رضا العميل إلا بكسب رضا العامل أولاً

الرضا الوظيفي يؤدي الى متعة العمل+ استقرار المؤسسة + نجاح ونمو المؤسسة

يمكن القول أن الرضا الوظيفي هو نتيجة تفاعل الفرد مع وظيفته وهو انعكاس لمدى الإشباع الذي يستمده من هذا العمل، وانتمائه وتفاعله مع جماعة عمله ومع بيئة العمل الداخلية والخارجية وبالتالي فهو يشير إلى الاحاسيس الوظيفية أو الحالة النفسية التي يشعر بها الفرد نحو عمله.

تحقيق الرضا للعاملين بالمؤسسة يؤدي الى مايلي

– تحسن وتطور وتجويد مستوى المنتج النهائي للمؤسسة
– كسب رضا وولاء وانتماء العميل للمنتج النهائي

* الرضا الوظيفي= الاستقرار الوظيفي وبالتالي يؤدي إلى

– قدر جيد من الاستقرار العام والقدرة على تحقيق أهداف المؤسسة
– تعزيز قدرة المؤسسة على مواجهة المشاكل والتحديات والمنافسات التي تواجه المؤسسة

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s